وبعدين لوين واصلين أولكم؟

نُرَحِّبُ بكُم في النَّفقِ الإقتصادي المجهول، أهلاً بكم في عالمِ تدمير اللّيرة اللّبنانيّة، بدءاً من السّعر الرّسمي الوهمي قديماً أي ١،٥٠٠ ليرة وُصولاً إلى...

حالُ القضاء كحالِ الدّولار

لا داعي للهلع، إنّها العبارة التّي لم يعد لها أي معنى في القاموسِ اللّبناني على العمومفبعد المناكفات القضائيّة التّي حصلت في الآونةِ الأخيرةِ بين...
error: Alert: Content is protected !!