بين مسؤول الإعلام الإلكتروني لحركة أمل وقناة الجديد حبل كذب قصير

731

تناغم غريب بين تغريدة مراسلة الجديد رواند أبو خزام وتغريدة المسؤول الإعلامي لحركة أمل فادي نزّال يضعنا أمام احتمالَين:

فإما هي الصحافة الصفراء بحيث يسرع الإعلامي برشق الأخبار بغض النظر عن موضوعيتها

وإما هو تقاطع مصالح وغرفة عمليات مشتركة للشائعات بينهما جعلت من تغريدتَيهما متماثلتين بالكذب بينما قرأنا الحقيقة من مصادر أخرى. كذبة مفادها أن التيار الوطني الحر لا يريد التدقيق إلا في حسابات مصرف لبنان بينما الواقع كما نُقل على صفحات أخرى واضح إذ أن طلب التيار الوطني الحر يتقاطع مع طلب رئيس الجمهورية بحيث أن التدقيق الجنائي يجب أن يشمل مؤسسات وصناديق الدولة كافة.

غلط

صح