الإخبارات عن المليارات المهرّبة فيما مدخرات اللبنانيين محجوزة في المصارف لم تُحرك ساكناً للقيمين على منصة ثورة ماب
ولم تعنيهم المضاربات على سعر صرف الدولار الذي تسبب بتبخّر جنى عمر الناس
ولم يهمهم القضاء المتقاعس عن عشرات الإخبارات بهدر المال العام أو إختفاء ٢٧ مليار فروقات حساب
ولم نسمع مطالبتهم بالتدقيق الجنائي لكشف المتورطين الحقيقيين بسرقة المال العام
الثورة في مفهوم هذه المنصّة المشبوهة تتلخص في معرفة كيف دفعت إبنة باسيل ثمن التاتو ومن أين يأتي جبران بثمن شراء الفاكهة والخضار أو أين يحتسي قياديّ التيار القهوة
منصّة ثورة ماب مثال صارخ عن كذابي الثورة الذين حرّفوها عن أهدافها وتسببوا بإفشالها وساهموا في التغطية عن الفاسدين عبر حرف الأنظار إلى أمور تافهة مضحكة مبكية